الأربعاء 18 أكتوبر 2017
  • تابعوا المكتب عبر
  • مكتب توثيق الشهداء في درعا
  • Mail
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Youtube
  • Telegram
  • Skype
  • RSS

أنقذوا البقية .. حملة إعلامية لأجل معتقلي سوريا

حملة بدأت على الأرض و على مواقع التواصل الاجتماعي من أجل معتقلي الثورة في سوريا تحت هاشتاغ #أنقذوا_البقية SaveTheRest# .

أطلقت مجموعة من الناشطين و الحقوقين حملة تطوعية باسم أنقذوا البقية بهدف إعادة قضية المعتقلين السوريين و المغيبين قسريا إلى الواجهة و ذلك من خلال فعاليات عديدة تشمل العمل الميداني و فضاء الانترنت ، حيث ما يزال يقبع مئات الآلاف من المعتقلين في سجون نظام الأسد و عدد من المعتقلين في سجون تنظيمات و فصائل بالمناطق التي تحررت في سوريا ، من بين اولئك المعتقلين في سجون نظام الأسد يقبع الآلاف من مدينة درعا التي ارتفعت فيها نسبة الشهداء تحت التعذيب في سجون النظام خلال عام 2014 و مازالت مستمرة ، حيث وثق مكتب توثيق الشهداء في درعا ارتقاء 302 شهيد من محافظة درعا بينهم 24 شهيد ارتقوا في سجن صيدنايا العسكري لوحده ، و هذا ما تم توثيقه فقط و ورد من تأكيدات و شهادات و ما خفي أعظم في سجون النظام ، و مع بدء هذا العام الجديد 2015 وثق مكتب توثيق الشهداء في درعا ارتقاء 16 شهيد حتى اليوم (26.1.2015) في الشهر الأول من هذا العام الذي لم ينتهي بعد .

انقذوا-البقية-1

لنكن مع المعتقلين من أجلهم ، لنكن معهم و لو بكلمة و لا نتساهل بأقل ما يمكن تقديمه ، فالمعتقلين هم القضية الأهم في الثورة السورية و التي مازال نظام الأسد مستمرا فيها و بالاعتقالات التعسفية دون أي رادع دولي حقيقي لذلك .

التصنيفات: البيانات الصحفية | الوسوم : لا يوجد