الثلاثاء 18 كانون أول/ديسمبر 2018
  • مكتب توثيق الشهداء في درعا
  • Mail
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Youtube
  • Telegram
  • Skype
  • RSS

تقرير شهداء درعا لشهر تموز 2018

تقرير شهداء درعا لشهر تموز 2018

تقرير مكتب توثيق الشهداء في درعا لشهر تموز (الشهر 89 في الثورة السورية) لعام 2018 في محافظة درعا

بلغ عدد الشهداء الإجمالي 301 شهيدا في عموم محافظة درعا و من ابنائها خارج المحافظة ، حيث شهد هذا الشهر استمرار هجوم قوات النظام على محافظة درعا ، بالإضافة لتوثيق العشرات من الشهداء تحت التعذيب في سجون قوات النظام بعد تزويد دوائر السجلات المدنية بتواريخ استشهادهم ، ما تسبب بارتفاع كبير جدا في أعداد الشهداء ، علما أن هذا العدد لا يشمل المقاتلين في منطقة حوض اليرموك ، توزع الشهداء على الجدول التالي :

فيما يلي رسم توضيحي لنسب الشهداء حسب التوزيع :

بينما كانت أعداد الشهداء من الذكور إجمالا 239 شهيدا بينهم 27 طفل و من الإناث 62 شهيدة بينهن 25 طفلة

فيما يلي رسم توضيحي لنسب الشهداء حسب الجنس :

كما أسلفنا فقد شهد هذا الشهر استمرار هجوم قوات النظام على محافظة درعا ، بالإضافة لتوثيق العشرات من الشهداء تحت التعذيب في سجون قوات النظام بعد تزويد دوائر السجلات المدنية بتواريخ استشهادهم ، ما تسبب بارتفاع كبير جدا في أعداد الشهداء ، علما أن هذا العدد لا يشمل المقاتلين في منطقة حوض اليرموك ، فيما يلي مخطط يوضح توزع الشهداء خلال هذا الشهر :

على مستوى حادثة الاستشهاد ، وثق مكتب توثيق الشهداء في درعا اثنا عشر حادثة استشهاد ، و كان التوزع على الشكل التالي :

الاستهداف المباشر 1 شهيد

الاشتباكات ضد قوات النظام 67 شهيد

الاعدام الميداني 14 شهيد

البراميل المتفجرة 31 شهيد

انفجار الألغام و العبوات الناسفة 17 شهيد

برصاص الأمن التركي 1 شهيد

تحت التعذيب في سجون قوات النظام 60 شهيد

حوادث المخيمات 1 شهيد

سيارة مفخخة 2 شهيد

غارة للطيران الحربي 26 شهيد

غارة للطيران الروسي 35 شهيد

القصف المدفعي 46 شهيد

فيما يلي رسم توضيحي لتوزع الشهداء حسب حادثة الاستشهاد :

واصل مكتب توثيق الشهداء في درعا خلال هذا الشهر توثيق و متابعة المصابين في مشافي دول الجوار ، حيث وثق المكتب سبعة شهداء في مشافي الأردن و ستة شهداء بينهم طفلين في مشافي فلسطين .

أيضا واصل المكتب توثيق الشهداء من اللاجئين الفلسطيين سكان درعا و من النازحين من الجولان كذلك ، حيث وثق المكتب ثلاثة شهداء من اللاجئين الفلسطينيين ، استشهد جميعهم تحت التعذيب في سجون قوات النظام ، بينما وثق شهيدين من النازحين من الجولان كلاهما من المقاتلين .

شهد هذا الشهر توثيق عشرون شهيدا أثناء تواجدهم خارج محافظة درعا ، حيث تم توثيق شهيد أثناء تلقيه العلاج في مشافي محافظة دمشق بعد اصابته بغارة للطيران الحربي ، كما تم توثيق أربعة شهداء بعد اصابتهم بالاشتباكات ضد قوات النظام ، و أربعة عشر شهيدا بينهم عشرة أطفال بعد اصابتهم بقصف البراميل المتفجرة في محافظة القنيطرة ، و تم توثيق شهيد بعد اصابته برصاص الأمن التركي في محافظة إدلب .

و في ذات السياق شهد هذا الشهر توثيق ثلاثة شهداء من خارج محافظة درعا ، حيث تم توثيق مقاتل بعد اصابته بالاشتباكات ضد قوات النظام و هو من جنسية غير سورية و شهيدين من محافظة حمص أحدهما بعد اصابته بالاشتباكات ضد قوات النظام و الثاني بعد اصابته بقصف البراميل المتفجرة .

في توثيق الشهداء من المنشقين عن قوات النظام ، لم يوثق المكتب أي شهيد من المنشقين .

في توزع الشهداء من أبناء المحافظة ، كانت مدينة درعا الأكثر بعدد الشهداء بـ31 شهيد ، ثم بلدتي تسيل و غباغب بـ19 شهيد في كل منها ، ثم مدينة نوى بـ17 شهيد .

فيما يلي رسم توضيحي لتوزع أعداد الشهداء في مدن و بلدات و قرى محافظة درعا :

على الجانب الإعلامي وثق المكتب استشهاد الناشط الإعلامي (نبيل محمد الدخل الله) ، و هو ناشط إعلامي مدني ، بعد اصابته بغارة للطيران الحربي على أطراف بلدة تسيل .

في المقابل استطاع قسم الجنايات و الجرائم في مكتب توثيق الشهداء في درعا ، من توثيق 25 ضحية في عموم محافظة درعا و من ابنائها خارج المحافظة ، و ذلك نتيجة حوادث اشتباكات محلية بين الفصائل المتنازعة و عمليات الاغتيالات و عمليات الاعدام الميداني و تحت التعذيب في سجون الفصائل .

فيما يلي رسم توضيحي لتوزع الضحايا حسب الجناية و الجريمة المرتكبة :


 

نسأل الله للشهداء الرحمة والقبول ولذويهم الصبر والسلون

#ليسوا_أرقاما

البيانات قابلة للتغيير لأن عملية التوثيق و التدقيق مستمرة
التصنيفات: التقارير الشهرية | الوسوم : لا يوجد