الأحد 17 تشرين ثاني/نوفمبر 2019
  • مكتب توثيق الشهداء في درعا
  • Mail
  • Facebook
  • Twitter
  • Youtube
  • Telegram
  • Skype
  • RSS
أربعة عشر شهيدا في مجزرتين متزامنتين في مخيم النازحين

وسعت قوات النظام مدعومة بالطيران الحربي الروسي من حملتها العسكرية في منطقة حوض اليرموك و استهدفت مخيم النازحين على أطراق قرية كويا ، حيث بدأت الطائرات الروسية باستهداف المخيم بعدة غارات بالصواريخ الفراغية ما تسبب في وقوع مجزرة و استشهاد سبعة شهداء بينهم سيدتين و طفلين جميعهم من عائلة واحدة ، بالتزامن مع استهداف قوات النظام للمخيم براجمات الصواريخ و بشكل عشوائي ما تسبب في وقوع مجزرة ثانية و استشهاد سبعة شهداء بينهم سيدة و طفلين .

يذكر أن مكتب توثيق الشهداء في درعا ، أصدر بيانا في التاسع عشر من الشهر الماضي ، أعلن فيه أن العمل في اتفاقية التهدئة في جنوب غرب سوريا قد انتهى ، و ذلك نتيجة لتصاعد وتيرة الاشتباكات و القصف في المنطقة الجنوبية عموما و محافظة درعا خصوصا ، و تزامنها مع دفع قوات النظام بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى المنطقة ، و إعلانها بشكل مباشر و غير مباشر عن توجهها لبدء عمل عسكري في المنطقة الجنوبية ، حيث شهد النصف الثاني من الشهر الماضي بدء العمليات العسكرية في محافظة درعا و ارتكاب العديد من المجازر .

التصنيفات: تقارير المجازر | الوسوم : الشجرة كويا