الأربعاء 17 تشرين أول/أكتوبر 2018
  • مكتب توثيق الشهداء في درعا
  • Mail
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Youtube
  • Telegram
  • Skype
  • RSS

سلسلة جديدة من عمليات الإعدام الميداني في درعا

المكتب يؤكد توثيق القتلى في قسم الجنايات و الجرائم

عادت في الأمس و اليوم عمليات الإعدام الميداني بحق مخطوفين و معتقلين في سجون الفصائل ، حيث وثق مكتب توثيق الشهداء في درعا 9 قتلى ، لم يتمكن المكتب من التعرف على هوية معظمهم .

بتاريخ 27.5.2018 تم العثور على جثتين مجهولتي الهوية ، على أطراف درعا البلد في مدينة درعا ، لم يتم التعرف على هوية صاحبيها ، يعتقد المكتب أنهم من المهجرين قسرًا من أحياء جنوب دمشق و الذين دخلوا محافظة درعا خلال الأيام الماضية ، و تم اعتقالهما من قبل الفصائل بتهمة الانتماء للدولة الإسلامية .

بتاريخ 27.5.2018 أعدم جيش خالد بن الوليد ، معتقلًا في سجونه بتهمة الردة .

بتاريخ 28.5.2018 تم العثور على ست جثث مجهولة الهوية ، على أطراف بلدة صيدا ، لم يتم التعرف على هوية أصحابها ، يعتقد المكتب أنهم من المهجرين قسرًا من أحياء جنوب دمشق و الذين دخلوا محافظة درعا خلال الأيام الماضية ، و تم اعتقالهم من قبل الفصائل بتهمة الانتماء للدولة الإسلامية .

إن مكتب توثيق الشهداء في درعا ، يجدد مطالبته الدائمة لكافة الجهات الفاعلة على الأرض و المتورطة بعمليات الاعتقال و الإخفاء القسري ، بضرورة الكشف عن مصير المعتقلين في سجونها و ضمان حصولهم على محاكمة عادلة .

كما يؤكد مكتب توثيق الشهداء في درعا أنه يوثق قتلى عمليات الاغتيالات و النزاعات المسلحة و الإعدامات الميدانية التي تنفذها الجهات المختلفة الفاعلة في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام في درعا ، ضمن قاعدة بيانات الجنايات و الجرائم ضمن قسم الجنايات في المكتب .

التصنيفات: البيانات الصحفية | الوسوم : لا يوجد