الثلاثاء 18 كانون أول/ديسمبر 2018
  • مكتب توثيق الشهداء في درعا
  • Mail
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Youtube
  • Telegram
  • Skype
  • RSS

تقرير شهداء درعا لمنتصف شهر نيسان 2018

تقرير شهداء درعا لمنتصف شهر نيسان 2018

يقدم مكتب توثيق الشهداء في درعا تقرير منتصف شهر نيسان لعام 2018 للفترة الممتدة من الأول من الشهر و حتى الرابع عشر منه .

بلغ عدد الشهداء الإجمالي 14 شهيدا حيث شهدت هذه الفترة من الشهر استمرارا لحالة الانخفاض في أعداد الشهداء نتيجة إعلان هدنة وقف إطلاق النار في جنوب سوريا منذ التاسع من شهر تموز من العام الماضي ، توزع الشهداء على الجدول التالي :

فيما يلي رسم توضيحي لنسب الشهداء حسب التوزيع :

بينما كانت أعداد الشهداء من الذكور إجمالا 13 شهيدا أحدهم طفل و من الإناث 1 شهيدة

فيما يلي رسم توضيحي لنسب الشهداء حسب الجنس :

كما أسلفنا فقد شهدت هذه الفترة من الشهر استمرارا لحالة الانخفاض في أعداد الشهداء نتيجة إعلان هدنة وقف إطلاق النار في جنوب سوريا منذ التاسع من شهر تموز من العام الماضي ، فيما يلي مخطط يوضح توزع الشهداء خلال هذه الفترة :

على مستوى حادثة الاستشهاد ، وثق مكتب توثيق الشهداء في درعا ستة حوادث استشهاد ، و كان التوزع على الشكل التالي :

الاستهداف المباشر 3 شهداء

الاشتباكات ضد قوات النظام 5 شهداء

اطلاق النار العشوائي 3 شهداء

انفجار الألغام و مخلفات القصف 1 شهيد

تحت التعذيب في سجون قوات النظام 1 شهيد

القصف المدفعي 1 شهيد

فيما يلي رسم توضيحي لتوزع الشهداء حسب حادثة الاستشهاد :

واصل مكتب توثيق الشهداء في درعا خلال هذه الفترة الشهر توثيق و متابعة المصابين في مشافي دول الجوار ، حيث لم يوثق المكتب استشهاد أي جريح أثناء تلقيه العلاج في مشافي الدول المجاورة .

أيضا واصل المكتب توثيق الشهداء من اللاجئين الفلسطيين سكان درعا و من النازحين من الجولان كذلك ، حيث وثق المكتب شهيد من اللاجئين الفلسطينيين ، كما وثق شهيد من النازحين من الجولان .

شهدت هذه الفترة من الشهر توثيق شهيدين أثناء تواجدهم خارج محافظة درعا ، حيث تم توثيق شهيد من المقاتلين بالاشتباكات ضد قوات النظام في بلدة كفر بطنا في محافظة ريف دمشق ، كما تم توثيق شهيدة بعد اصابتها بالقصف العشوائي على ساحة الأمويين في محافظة دمشق .

و في ذات السياق لم تشهد هذه الفترة من الشهر توثيق أي شهيد من خارج محافظة درعا .

في توثيق الشهداء من المنشقين عن قوات النظام ، لم يوثق المكتب أي شهيد من المنشقين .

في توزع الشهداء من أبناء المحافظة ، كانت مدينة درعا و بلدتي طفس و عتمان و منطقة اللجاة الأكثر بعدد الشهداء بـ2 شهيد في كل منها .

فيما يلي رسم توضيحي لتوزع أعداد الشهداء في مدن و بلدات و قرى محافظة درعا :

على الجانب الإعلامي لم يتم توثيق أي شهيد من الناشطين الاعلاميين .


 

نسأل الله للشهداء الرحمة والقبول ولذويهم الصبر والسلون

#ليسوا_أرقاما

البيانات قابلة للتغيير لأن عملية التوثيق و التدقيق مستمرة
التصنيفات: التقارير الشهرية | الوسوم : لا يوجد