الأحد 23 أيلول/سبتمبر 2018
  • مكتب توثيق الشهداء في درعا
  • Mail
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Youtube
  • Telegram
  • Skype
  • RSS
المكتب يؤكد توثيق القتلى في قسم الجنايات و الجرائم

نفذت هيئة تحرير الشام عصر يوم الثلاثاء 30.01.2018 ، عملية اعدام ميداني بحق 5 من المعتقلين في سجونها ، على الطريق الواصل بين بلدتي الجيزة و المسيفرة في ريف درعا الشرقي .

بحسب التفاصيل الواردة لمكتب توثيق الشهداء في درعا ، فإن عناصر من هيئة تحرير الشام قاموا بإغلاق الطريق المذكور ، و تنفيذ عملية إعدام بحق 5 من المعتقلين في سجونها عبر إطلاق النار على رؤوسهم ، ثم أعادوا افتتاح الطريق و ترك الجثث في مكانها ، و بعد اكتشاف الحادثة قام الدفاع المدني السوري في محافظة درعا بنقل الجثث إلى إحدى المشافي الميدانية ، و اكتشاف ورقة بحوزتهم تحمل اسماء الضحايا و هم :

أنس عبد الحميد ياسين ، علاء محمد خير ياسين ، نور الدين علي الدنف ، منتصر عجاج ، ثائر الفاعوري

بحسب المعلومات المتوفرة فإن من الضحايا معتقلون هربوا سابقًا من سجن يتبع لـ جيش خالد بن الوليد في حوض اليرموك ، و وصلوا إلى قرية صيدا الجولان في محافظة القنيطرة ، ليتم بعدها اعتقالهم في سجون هيئة تحرير الشام .

إن مكتب توثيق الشهداء في درعا ، يجدد مطالبته الدائمة لكافة الجهات الفاعلة على الأرض و المتورطة بعمليات الاعتقال و الإخفاء القسري ، بضرورة الكشف عن مصير المعتقلين في سجونها و ضمان حصولهم على محاكمة عادلة .

كما يؤكد مكتب توثيق الشهداء في درعا أنه يوثق قتلى عمليات الاغتيالات و النزاعات المسلحة و الإعدامات الميدانية التي تنفذها الجهات المختلفة الفاعلة في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام في درعا ، ضمن قاعدة بيانات الجنايات و الجرائم ضمن قسم الجنايات في المكتب .


الضحايا الذين تم إعدامهم ميدانيا من قبل هيئة تحرير الشام

التصنيفات: البيانات الصحفية | الوسوم : لا يوجد