الاثنين 14 تشرين أول/أكتوبر 2019
  • مكتب توثيق الشهداء في درعا
  • Mail
  • Facebook
  • Twitter
  • Youtube
  • Telegram
  • Skype
  • RSS

تقرير شهداء درعا لشهر كانون الأول 2016

تقرير شهر كانون الأول لعام 2016

تقرير مكتب توثيق الشهداء في درعا لشهر كانون الأول (الشهر 70 في الثورة السورية) لعام 2016 في محافظة درعا

انتهى شهر كانون الأول لعام 2016 بتوثيق استشهاد 41 شهيدا في عموم محافظة درعا و من ابنائها خارج المحافظة ، حيث شهد الشهر عودة للانخفاض النسبي في أعداد الشهداء ، نظرًا لحالة الهدوء معظم أيام الشهر في مختلف مدن و بلدات المحافظة .

عدد الشهداء الإجمالي 41 شهيد، موزعون على الشكل التالي

عدد الشهداء المقاتلين : 7 شهيدا

عدد الشهداء المدنيين : 35 شهيدا ، بينهم 6 نساء و 7 طفل و 19 رجل و 2 تحت التعذيب

فيما يلي صورة توضيحية توضح نسب الشهداء حسب التوزيع

بينما كانت أعداد الشهداء من الذكور إجمالا 33 شهيد بينهم 6 طفل و من الإناث 8 بينهن 2 طفلة

فيما يلي صورة توضيحية توضح نسب الشهداء حسب الجنس

كما أسلفنا فقد شهد الشهر عودة للانخفاض النسبي في أعداد الشهداء ، نظرًا لحالة الهدوء معظم أيام الشهر في مختلف مدن و بلدات المحافظة ، حيث كان يوم الثاني والعشرون من الشهر الأكثر بعدد الشهداء بتوثيق استشهاد تسعة شهداء ، نتيجة تكثيف قوات النظام و فصائل المعارضة لقصفها للمناطق المدنية ، فيما يلي مخطط يوضح توزع الشهداء خلال هذا الشهر :

على مستوى حادثة الاستشهاد ، وثق مكتب توثيق الشهداء في درعا عشرة حوادث استشهاد مختلفة ، بينهم شهيد نتيجة الحصار و الحرمان من العلاج الذي تفرضه فصائل المعارضة على منطقة حوض اليرموك غرب درعا ، و هي المرة الأولى منذ بداية الثورة ، و كان التوزع على الشكل التالي :

انفجار الألغام و العبوات الناسفة 4 شهداء

استهداف مباشر بالرصاص و الصواريخ الموجهة 2 شهيد

الإعدامات الميدانية 1 شهيد

الاشتباكات 4 شهداء

الحصار و الحرمان من العلاج 1 شهيد

القصف المدفعي و الصاروخي 22 شهيد

برصاص الأمن الأردني 2 شهيد

تحت التعذيب 2 شهيد

حوادث التحضير للمعارك 1 شهيد

غارة للطيران الحربي 2 شهيد

فيما يلي مخطط توضيحي لتوزع الشهداء حسب حادثة الاستشهاد

واصل مكتب توثيق الشهداء في درعا خلال هذا الشهر توثيق و متابعة المصابين في مشافي دول الجوار ، حيث تم توثيق 2 شهيد خلال تلقيهما العلاج في المشافي الأردنية ، بينهما سيدة .

شهد هذا الشهر توثيق استشهاد 1 شهيد أثناء تواجده خارج محافظة درعا ، و ذلك أثناء مشاركته في المعارك ضد قوات النظام في محافظة القنيطرة .

و في ذات السياق لم يتم توثيق أي شهيد من خارج محافظة درعا .

أيضا واصل المكتب توثيق الشهداء من اللاجئين الفلسطيين سكان درعا و من النازحين من الجولان كذلك ، حيث لم يتم توثيق أي شهيد من اللاجئين الفلسطينيين ، أو أي شهيد من النازحين من الجولان .

في توثيق الشهداء من المنشقين عن قوات النظام لم يتم توثيق أي شهيد من المنشقين .

في توزع الشهداء من أبناء المحافظة ، كانت مدينة درعا الأكثر بعدد الشهداء بـ16 شهيد ، ثم مدينة نوى و بلدة عتمان و في كل منهما 3 شهداء .

فيما يلي رسم توضيحي لتوزع أعداد الشهداء في مناطق درعا

على الجانب الإعلامي لم يتم توثيق أي شهيد من الناشطين الاعلاميين .


 

نسأل الله للشهداء الرحمة والقبول ولذويهم الصبر والسلون

#ليسوا_أرقاما

* اضغط على الصورة لمشاهدتها بجودة أفضل
التصنيفات: التقارير الشهرية | الوسوم : لا يوجد