الأربعاء 23 كانون ثاني/يناير 2019
  • مكتب توثيق الشهداء في درعا
  • Mail
  • Facebook
  • Twitter
  • GooglePlus
  • Youtube
  • Telegram
  • Skype
  • RSS

هدوء ضد النظام و الاقتتال الداخلي يرفع حصيلة الجنايات

أسبوع من الهدوء ضد النظام مع توثيق شهيد واحد

ساهم هدوء الجبهات بشكل شبه تام ضد قوات النظام ، في الحفاظ على انخفاض أعداد الشهداء خلال الأيام الماضية ، فعلى الرغم من شن النظام لعدد من الغارات بالطيران الحربي على اكثر من مدينة و بلدة في ريف درعا ، و على الرغم من تجدد القصف المدفعي بشكل شبه يومي على أحياء مدينة درعا ، إلا أن الأيام السبعة الماضية ، لم تشهد توثيق إلا شهيد واحد نتيجة الاشتباكات في محافظة القنيطرة ، في الوقت الذي شهدت قاعدة بيانات الجنايات و الجرائم توثيق أكثر من جريمة قتل خارج إطار القانون في المناطق المحررة ، بالإضافة لعدد من القتلى نتيجة الاشتباكات الداخلية بين الفصائل في ريف درعا الغربي .

هذا الهدوء كسرته فصائل الجيش الحر اليوم في ريف درعا الغربي ، عندما استهدفت بلدة الشجرة الواقعة في حوض اليرموك ، بالقصف المدفعي و الصاروخي بشكل عشوائي ، ما أدى إلى استشهاد طفل و جرح اثنين من المدنيين ، حيث تنتهج فصائل الجيش الحر أسلوب القصف العشوائي على المناطق المدنية ، منذ انطلاق معاركها في ريف درعا الغربي ، و هو ما نتج عنه عشرات الشهداء و الجرحى من المدنيين تم توثيقهم خلال الأشهر الماضية .

التصنيفات: التقارير المتنوعة, تقارير الجنايات و الجرائم | الوسوم : لا يوجد